من نحن ؟

الإعلان الطرقي
November 7, 2010
Test post
December 16, 2016

تأسست شركة  «زاموا» للدعاية و الأعلان عام 2004 في بغداد، استجابة لعمليات التطور التي يشهدها العراق في كافة المجالات سواء على صعيد الشركات العامة او الخاصة او على صعيد النشاطات الفردية، التي تؤكد حاجة السوق الى شركات إعلانية تقدم خدماتها المتنوعة هافة الى مساعدة القطاعات جميعها في نشر اخبارها و منتجاتها و نشاطاتها، و هذا سيؤدي بالتأكيد الى زيادة مبيعات و إنتاج هذه الشركات مما سيعود بالنفع عليها و على موظفيها بشكل خاص و على المجتمع بشكل عام .

و خلال عام واحد أثبتت «زاموا» حضورها الفاعل في ساحة الأعلانات المتطورة بأحدث التقنيات و التصاميم العالمية و توسعت لتعلن عن مشاركتها «لأسياسيل» كشركة مندمجة و بطاقات غير محدودة . و لتغطي خداماتها كافة المحافظات العراقية .شركتنا مسؤولة مسئولية كاملة عن القيام بالأنشطة الدعائية و المهام الأعلانية و حملات الدعاية والأعلان و جميع اشكال الإعلان و الخدمات الأستشارية والإعلامية و النشاط الاعلاني نيابة عن الشركات و المكاتب و المؤسسات المختلفة من خلال فريق من المصممين المتخصصين ذوي الأمكانيات الهائلة يقومون بالسعي الحثيث للوصول بالعميل إلى المستوى الأفضل، و ذلك بالإبداع في التعريف به و الخدمات التي يقدمها و تعزيز صورته في أذهان المجتمع و زيادة مبيعاته و هذا هو الهدف الاسمى الذي تسعى اليه الشركة .و من هنا بدأنا العمل على تحديد الخدمات الإعلانية و الدعائية التي سوف نقوم بتقديمها، و هي تتنوع و تختلف حتى تلبي جميع متطلبات السوق و رغبات الزبون و تتضمن

*التصاميم الإعلانية الثابتة .*التصاميم المتحركة .*الإعلانات الطرقية .*الحملات الدعائية .*الأعلانات التلفزيونية .*العلامات التجارية .*اللوحات الأعلانية

و بفضل خدماتنا المتكاملة ، نجد بإنفسنا المقدرة على تجاوز توقعات عملائنا انقدم لهم الأفضل بدءا من الأنتاج الى الصيانة و الأدامة و بأقل كلفة و التزام تام بالوقت المحدد بدقة

تأسست شركة  «زاموا» للدعاية و الأعلان عام 2004 في بغداد، استجابة لعمليات التطور التي يشهدها العراق في كافة المجالات سواء على صعيد الشركات العامة او الخاصة او على صعيد النشاطات الفردية، التي تؤكد حاجة السوق الى شركات إعلانية تقدم خدماتها المتنوعة هافة الى مساعدة القطاعات جميعها في نشر اخبارها و منتجاتها و نشاطاتها، و هذا سيؤدي بالتأكيد الى زيادة مبيعات و إنتاج هذه الشركات مما سيعود بالنفع عليها و على موظفيها بشكل خاص و على المجتمع بشكل عام .و خلال عام واحد أثبتت «زاموا» حضورها الفاعل في ساحة الأعلانات المتطورة بأحدث التقنيات و التصاميم العالمية و توسعت لتعلن عن مشاركتها «لأسياسيل» كشركة مندمجة و بطاقات غير محدودة . و لتغطي خداماتها كافة المحافظات العراقية .شركتنا مسؤولة مسئولية كاملة عن القيام بالأنشطة الدعائية و المهام الأعلانية و حملات الدعاية والأعلان و جميع اشكال الإعلان و الخدمات الأستشارية والإعلامية و النشاط الاعلاني نيابة عن الشركات و المكاتب و المؤسسات المختلفة من خلال فريق من المصممين المتخصصين ذوي الأمكانيات الهائلة يقومون بالسعي الحثيث للوصول بالعميل إلى المستوى الأفضل، و ذلك بالإبداع في التعريف به و الخدمات التي يقدمها و تعزيز صورته في أذهان المجتمع و زيادة مبيعاته و هذا هو الهدف الاسمى الذي تسعى اليه الشركة .و من هنا بدأنا العمل على تحديد الخدمات الإعلانية و الدعائية التي سوف نقوم بتقديمها، و هي تتنوع و تختلف حتى تلبي جميع متطلبات السوق و رغبات الزبون و تتضمن *التصاميم الإعلانية الثابتة .*التصاميم المتحركة .*الإعلانات الطرقية .*الحملات الدعائية .*الأعلانات التلفزيونية .*العلامات التجارية .*اللوحات الأعلانيةو بفضل خدماتنا المتكاملة ، نجد بإنفسنا المقدرة على تجاوز توقعات عملائنا انقدم لهم الأفضل بدءا من الأنتاج الى الصيانة و الأدامة و بأقل كلفة و التزام تام بالوقت المحدد بدقة

Comments are closed.